وفاة أول شبلين ولدا بغزة

شبلين

توفي ظهر الخميس أول شبلين سميا ب(فجر) و(سجيل) ولدا في مدينة غزة قبل يومين، بسبب تقلبات الطقس وعدم توفر الإمكانيات الكافية للعناية بهما.

و أعلن المسؤول في حديقة حيوان بيسا ، ناهض المجدوب في تصريح له أن “أحد الشبلين توفي صباح اليوم، تبعه وفاة الشبل الثاني بعد ساعات قليلة”.

وعزا المجدوب سبب الوفاة إلى سوء الأحوال الجوية و قلة الرعاية التي “لم تكن كما يجب” كما قال.

وأوضح المجدوب أن محيط حديقة بيسان التي ولد فيها التوأم شهدت غارة إسرائيلية ما حدا بهم إلى نقلهما من رعاية أمهما إلى مكان آخر و تم توفير “السبل الأولية للمعيشة لكن لم يكن لهما أمل في الحياة، وتوفيا”.

كما أضاف المسؤول في الحديقة أن الحيوانات الموجودة في غزة تحتاج أدوية لا تدخل عن طريق المعابر ويصعب جدا توفيرها في غزة وكان من الصعب توفير الرعاية البيطرية الكاملة للشبلين.

وختم المجدوب حديثه أن هذه الحادثة تمثل “خسارة كبيرة جدا” ، لأنه لو بقي الشبلان على قيد الحياة لعد الأمر إنجازا كبيرا لحديقة الحيوان في غزة.

يذكر أنه تم إحضار الأسد و اللبؤة قبل أربع سنوات من مصر إلى غزة عبر الأنفاق ووضعا في حديقة الحيوان شمال قطاع غزة.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: