هيئة أركان الاحتلال تجري تدريبات لكل وحدات الجيش

أكد موقع “والا” العبري أن هيئة أركان جيش الاحتلال أجرت تدريبا عمليا لمدة أربعة أيام، للتأكد من جهوزيتها لأية مواجهة كبيرة مستقبلا.

ووفق الموقع العبري فإن التدريبات جرت في هيئة الأركان كمحكاة لحرب حقيقية، لمعرفة مدى سيكرة القيادة ولتطوير أداء الهيئة أثناء الحرب.

وقال الناطق باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي إن هذه التدريبات كانت معدة مسبقا، وهي لتبين مدى الاستعداد لهيئة الأركان في حالات الطوارئ والحروب الكبيرة.

وجرت التدريبات على جميع الوحدات القيادية في جيش الاحتلال، سواء قيادة المناطق أو الاستخبارات والخدمات اللوجستية وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات”.

ووفق الناطق باسم جيش الاحتلال فإن عملية التدريب انتهت بعد ساعات قليلة من توجيه مراقب “الدولة” انتقادات حادة لنظام الاستعدادات في الجيش لأي حرب أو أي طارئ.

وقالت صحيفة”يسرائيل هيوم” العبرية أن مراقب “الدولة” انتقد الجهات المسؤولة عن حماية الجبهة الداخلية، وكتب في تقرير له أنه على الرغم من كل ما تم عمله في مسـألة تجهيز الجبهة الداخلية منذ حرب لبنان الثانية، ألا أنه لا تزال هناك الكثير من النواقص والفجوات في قدرة الجهات المعنية على إعداد الجبهة لحالات الطوارئ.

وكان المراقب قد قرر إجراء هذا الفحص في اعقاب العاصفة الثلجية التي ضربت “إسرائيل” في كانون الأول 2013. وركز على نشاط وزارات الأمن والدفاع عن الجبهة الداخلية، والأمن الداخلي، ومقر الأمن القومي، والجيش والشرطة. ويستدل من التقرير أن إحدى الشوائب الرئيسية تنعكس في عدم وجود نظام قانوني شامل بشأن الجبهة الداخلية.

اترك رد

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: