عائلة الجندي هادار: رواية القسام مثيرة للاشمئزاز

عقبت عائلة الضابط في جيش الاحتلال الإسرائيلي هدار غولدين على ما أوردته كتائب القسام بخصوص مصير ابنها بأنه “مثير للاشمئزار”.

وقالت العائلة في بيان لها: “إن المعلومات التي نشرها القسام حول مصير ابنها مثيرة للاشمئزاز، ونحن نثق بجيشنا وبأجهزته بصورة مطلقة كمصدر للمعلومات”.

ودعت العائلة غولدين إلى تكثيف الضغوط الممارسة على حماس من أجل حملها على تسليم رفاتي الضابط هدار غولدين والجندي اورون شاؤول المحتجزين لديها من أجل دفنهما. بحسب ما جاء في البيان.

وكانت كشفت كتائب الشهيد عز الدين القسام، الجناح المسلّح لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)، لأول مرّة، أن جيش الاحتلال الإسرائيلي اكتشف فقدانه للجندي “هدار غولدين” بعد ساعتين من تنفيذ الكمين المحكم شرق رفح جنوب قطاع غزة.

وكانت كتائب القسام نفذت هجومًا في كمين محكم على مجموعة من جنود الاحتلال الإسرائيلي كانت متوغلة في المناطق الشرقية من محافظة رفح جنوب قطاع غزة في الأول من أغسطس من العام الماضي، خلال العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة.

وشنّ جيش الاحتلال هجومًا عنيفًا فيما عرف بـ”الجمعة الأسود” على مدينة رفح، ثم اعترف بعد ذلك بمقتل اثنين من جنوده وفقدان الاتصال بالضابط “هدار غولدين”، واستشهد في هذا اليوم 140 فلسطينياً نتيجة شراسة القصف.

اترك رد

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: