طرق تبييض الأسنان

يُعد الحصول على اسنان بيضاء لامعة مطلباً صحياً و جمالياً معاً و غالباً ما يكفي تنظيف الاسنان بشكل يومي في الحفاظ على بياضها و لمعانها, الا ان عادات بعضنا كالتدخين, شرب الكثير من الشاي و القهوة, عدم تنظيف الاسنان بشكل جيد و حمية سيئة تؤدي الى تغير لون الاسنان و اصفرارها و بالتالي نحتاج الى طرق اخرى لتبييضها و هنا ساذكر بعض الطرق الطبيعية التي تنفع في هذا المجال:

1- تستعمل فاكهة الفراولة (الفريز) لوحدها بشكل معجون أسنان تفرشى فيه الاسنان لمدة 3 – 5 دقائق و يغسل الفم بعدها بالماء الدافئ بشكل جيد.

2- تستعمل بودرة الصودا أيضا عبر تبليل فرشاة الاسنان بالماء و ضغطها على كمية من الصودا و نفضها قليلا و من ثم فرك الاسنان بها لمدة 3 – 5 دقائق أيضا.

3- لمفعول مضاعف يمكن خلط الفراولة مع الصودا و صنع معجون يستعمل مرة واحدة كل 3 ايام بفرشاة الاسنان لمدة 3 – 5 دقائق و يغسل بالماء جيدا.

4- يفيد قضم التفاح ( و معظم الفواكه ذات القوام التفاحي ) في تنظيف الاسنان مما يعلق بينها و عليها من ترسبات. و قضمها بقشرها و مضغها أفضل من تقشيرها أو عصرها.

5- تساهم المضمضة بالملح و الماء بعد وجبات الطعام في تعقيم الفم الى حد ما و المساعدة في ازالة الرواسب المتبقية بين و على الاسنان.

6- قد لا يفيد العنب في تبييض الأسنان. و لكن تناوله يؤدي الى افراز اللعاب بكثرة ( خصوصا تناول الزبيب ) و اللعاب يساعد في غسيل الاسنان و وقايتها من التسوس.

7- قشور الموز! قم بفرك أسنانك بقشور الموز مرة كل يوم و اترك اسنانك 10 دقائق بعد فركها بقشر الموز دون غسيلها. قم بغسل أسنانك بعد مرور الدقائق العشر و بعد اسبوعين ستلاحظ النتائج الممتازة بأسنان لامعة بيضاء.

ما مدى تأثير الفواكه على ميناء الاسنان و ما اذا كانت معاجين الاسنان المبيضة أفضل؟

لأجيب باختصار:

1- الانسان يأكل الفواكه بشكل طبيعي! و استعمل السواك (المسواك) لتنظيف اسنانه بعد أكله للفواكه على مدى التاريخ, و لهذه العملية تأثير منظف و مبيّض للاسنان!

2- يجب عمل كل شيء باعتدال, فالشخص الذي سيستعمل الفاكهة لتنظيف اسنانه مثلا لن يستعملها عندما تكون اسنانه بيضاء و نظيفة اساسا! بل سيستعملها عندما يكون بحاجة لازالة الطبقات المترسبة عليها و سيتوقف عندما تزول. و هذا ما ننصح به, فلو استمر الشخص بفرك اسنانه ليل نهار بالفاكهة ستزول طبقة الميناء و سيزول السن كله!

3- تقسم معاجين الاسنان المبيضة الى قسمين, الأول يحتوي على بيروكسيد الهيدروجين كمبيض و هي الأفضل, القسم الثاني يحتوي على عوامل كيميائية مقشرة للتبييض و هي تملك تأثيراً يفوق تأثير الفواكه من ناحية تخريش الطبقة العليا للاسنان و لهذا يجب اتباع نصائح الطبيب عند استعمالها. و بشكل عام لا يوجد تركيب موحد لكافة معاجين الاسنان المستعملة للتبييض و لهذا من الصعب معرفة محتواها.

4- نحن نتحدث عن تبييض الاسنان فقط! تنظيف الاسنان بالفرشاة و معجون الاسنان المنظف العادي هو أمر ضروري و ينصح به الاطباء.

أخيراً أحب ان اقول بأن كل شخص حر في اختيار ما يستعمله لتبييض اسنانه, سواء كان هذا عبر حمية معتدلة و تنظيف متكرر للاسنان, أو عبر مواد طبيعية أو عبر معاجين الاسنان المبيضة أو عبر استعمالها كلها! السر هو في الاعتدال!

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: