رسالة من وزير المخابرات المصري لعباس حول “سلاح المقاومة”

قالت صحيفة الرأي اليوم اللندنية إن وزير المخابرات المصري خالد فوزي أبلغ رسميا رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس أن الحديث عن ملف ”سلاح المقاومة” في قطاع غزة غير ممكن قبل إنجاز جميع ملفات المصالحة وإجراء الانتخابات والحل السياسي للقضية الفلسطينية.

وأضافت الصحيفة أن الوزير المصري حرص على تذكير عباس وطاقمه الموجود في القاهرة بأن التفاهمات الأولية التي وقع عليها موفد حركة فتح والرئيس عزام الأحمد قبل ثلاثة اسابيع ورقيا تنص بوضوح على أن سلاح كتائب عز الدين القسام ملف لا يناقش بأي صيغة قبل الحل السياسي مع “إسرائيل”.

وكان تصريح للرئيس عباس احتوى على مقارنة بين حزب الله وسلاح القسام في قطاع غزة قد أثار بلبلة واسعة النطاق خلال الساعات القليلة الماضية حيث قال عباس بانه لن يقبل أي سلاح “غير شرعي”.

وهددت تعليقات عباس بالخصوص أجواء المصالحة التي توفر لها مصر المظلة الأمنية والسياسية.

اترك رد

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: