دعوات لاقتحام الأقصى بعيد “الحانوكا” العبري

أكدت “مؤسسة الأقصى للوقف والتراث” أن ديمومة الرباط في المسجد الأقصى، وتكثيف التواصل مع مدينة القدس المحتلة، خاصة مع البلدة القديمة يشكل حماية بشرية للمسجد الأقصى.qudsdo3a

وأشارت المؤسسة في بيان صحافي الأربعاء، إلى أن منظمات متعددة في الاحتلال الإسرائيلي من بينها منظمات الهيكل المزعوم، دعت الى اقتحامات جماعية خلال عيد “الحانوكا “– المشاعل أو الأنوار- والذي يبدأ يوم الخميس المقبل ويستمر لمدة أسبوع كامل حتى 5/12/2013م، ووزعت إعلانات تدعو الى الاقتحام بشكل خاص يوم الخميس أول ايام “الحانوكا”.

ولفتت المؤسسة إلى أن عضو الكنيست “ميري ريغب” رئيس لجنة الداخلية في الكنيست- كانت قد تعهدت بعقد جلسة خاصة مع شرطة الاحتلال لتهيئة الأجواء وتوفير الحماية لاقتحامات المستوطنين والجماعات اليهودية للأقصى خلال عيد الحانوكا العبري.

وأوضحت أنه بالإضافة إلى الدعوات الى اقتحام المسجد الاقصى، دعت منظمات وجماعات استيطانية أخرى الى تنظيم جولات ومسيرات وفعاليات تهويدية خلال “الحانوكا” كلها في محيط المسجد الأقصى القريب، خاصة في منطقة البراق، حيث ينظم “معهد الهيكل” معرضاً خاصا في مقره القريب من منطقة البراق –غربي الأقصى- حول أدوات الهيكل المزعوم التي قام بتحضيرها حتى الآن، كما ويقوم الحاخام الإسرائيلي الأكبر”دافيد لاو” بزيارة إلى المعهد عشية الحانوكا، وإشعال الشمعة الأولى من الحانوكا.

وبينت أن جمعية إلعاد الاستيطانية تقوم بتنظيم “جولات أثرية” في منطقة الصوانة في المنطقة التي يطلقون عليها ( الحديقة التوراتية – الصوانة) – قبالة الجهة الشرقية الشمالية من الأقصى-، وعرض مكتشفات أثرية مزعومة حول الهيكل المزعوم.

كما وينظم متحف قلعة داوود – وهو المقام على مسجد القلعة – بمعارض متعددة وجولات ليلية يرافقها الموسيقى في المتحف نفسه وفي أنحاء متفرقة من البلدة القديمة بالقدس.

كذلك هناك دعوات لزيارة مكثفة لمنطقة ساحة البراق، وكذلك تنظيم زيارات مكثفة للأنفاق التي يحفرها الاحتلال اسفل وفي محيط المسجد الأقصى، على طول أسفل الجدار الغربي للمسجد الأقصى.

اترك رد

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: