حماس: الجماعات المسلحة في سيناء لم تختطف الشبان الأربعة

قالت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) إنها ومن خلال متابعتها للأحداث تبيّن لها أن الجماعات المسلّحة في سيناء لم تختطف الشبان الفلسطينيين الأربعة في ظل عدم تبني أي من هذه الجماعات لعملية الخطف أو أية مطالب بهذا الخصوص.

وذكرت الحركة في بيان صحفي، الثلاثاء، أنها أرسلت رسالة لوزير المخابرات المصري “خالد فوزي” أكّدت فيها مسئولية السلطات المصرية عن حياة هؤلاء المواطنين، وطالبتهم بسرعة التحرك لإطلاق سراحهم.

وأبدت الحركة “قلقها الشديد والبالغ” جراء اختطاف أربعة مواطنين فلسطينيين لدى عبورهم إلى الأراضي المصرية من قطاع غزة يوم الأربعاء الموافق 2015/08/19م، في ظل عدم ظهور أي علامات وإشارات حول مصيرهم.

وأوضحت أن المواطنين الأربعة قد دخلوا الأراضي المصرية بطريقة رسمية، وأنهم منحوا العبور والمكوث لمدة 72 ساعة بناءً على عدم وجود مشاكل أو أسبقيات بحقهم لدى الجهات الأمنية المصرية.

وأضافت في رسالتها “إن المواطنين الأربعة تم اختطافهم على بعد 200 متر فقط من معبر رفح من قبل عناصر مسلحة، وأن الحادث وقع بين نقطتين لتمركز قوات الجيش المصري”.

وتابعت “الخاطفين كانوا يعرفون سلفاً صور المختطفين بدليل أنهم لم يسألوا عن أسمائهم وهوياتهم وذلك وفقاً لروايات الشهود من ركاب الحافلة”.

يذكر أن الشبان المختطفين هم “ياسر زنون، وحسن الزبدة، وعبد الله أبو الجبين، وعبد الدايم أبو لبدة”، وقد كانوا في طريقهم للسفر من أجل العلاج وإكمال الدارسة عبر مطار القاهرة، عندما فاجأتهم عناصر مسلحة على مسافة قريبة من معبر رفح من الجانب المصري وقامت باختطافهم واقتيادهم إلى جهات مجهولة، دون الإفصاح عن الجهة الخاطفة.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: