“بارليف”: حالة الردع الإسرائيلية دفنت في رمال غزة

قال عضو الكنسيت الإسرائيلي “عمر بار ليف” إن حالة الردع الإسرائيلية دفنت بين الكثبان الرملية في غزة، ونتنياهو ويعلون عاجزان عن الرد على حماس.

وأضاف “بارليف” في تصريحات لصحيفة “معاريف” العبرية مساء أمس السبت، “نتنياهو ويعلون يدفنون رؤوسهم في الرمال وعجزوا عن الرد على حماس، و حفر الأنفاق كما هو، وإطلاق الصواريخ مستمرة في السقوط في مستوطنات الجنوب والرد الإسرائيلي أصبح فاترا باستهداف عقارات فارغة وبعدها اكتفينا بقصف كثبان رملية”.

وتابع: “كان يجب ربط إعمار غزة وفتحها على العالم الخارجي مقابل تجريدها من السلاح، لكن عجز يعلون ونتنياهو سيوصلنا إلى حرب جديدة مع حماس ربما تكون أكثر صعوبة من سابقتها”.

وطالب حكومة الاحتلال بالتحرك قبل فوات الأوان و”تدمير أي نفق قبل وصوله الحدود بـ 100″، على حد قوله.

وختم “بارليف” حديثه “أن نتنياهو ويعلون كان يجب عليهم أخذ زمام المبادرة بعد الحرب الأخيرة خاصة في ظل وجود ائتلاف إقليمي مساعد مثل مصر والسلطة والسعودية”.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: