اليمن: 21 قتيلا من الحوثيين وقوات صالح و5 من المقاومة

قُتل 21 عنصرا من  مسلحي الحوثي، والرئيس اليمني السابق “علي عبد الله صالح”، و5 من المقاومة الشعبية، في معارك وغارات جوية شهدتها العديد من المدن اليمنية، أمس السبت.

وذكر مصدر في المقاومة الشعبية – فضل عدم الكشف عن اسمه – أن 8 مسلحين حوثيين و5 من المقاومة الشعبية، لقوا حتفهم، أمس، في معارك عنيفة بين الطرفين، شهدتها عدد من الجبهات في مدينة تعز، وسط اليمن.

وأوضح المصدر أن معارك عنيفة شهدتها منطقة “ثعبات”، وسط المدينة، ومنطقة “الضباب” جنوب غربها، أسفرت أيضاً عن إصابة 20 حوثياً و 12 من المقاومة الشعبية .

وتعرضت عدة أحياء سكنية في مدينة تعز لقصف مدفعي، أمس، وشوهدت أعمدة الدخان تتصاعد من منازل في حي “ثعبات”، وقرى “الضباب”، وفقاً لسكان محليين.

وقالت مصادر طبية، إن القصف الحوثي، أسفر عن مقتل 2 من المدنيين، وإصابة 14 آخرين .

وكان الحوثيون وقوات موالية للنظام السابق، قد سيطروا في وقت سابق أمس، على مواقع استراتيجية كانت تحت قبضة المقاومة بمنطقة “الصباب” جنوب غرب تعز، فيما قالت المقاومة أنها نفذت إنسحابا تكتيكاً  .

وأرجعت مصادر في المقاومة الشعبية، سبب تراجعهم في “الضباب” إلى نقص الذخيرة، وفارق العتاد العسكري، الذي يمتلكه الحوثيون والقوات الموالية للنظام السابق .

وفي الشأن اليمني أيضا لقي قرابة 13 عنصرا من  مسلحي الحوثي والرئيس اليمني السابق، مصرعهم  وجرح آخرون “لم يعرف عددهم بالتحديد”، إثر سلسلة غارات بدأت منذ ليلة أول أمس الجمعة، وحتى الآن، شنتها طائرات التحالف العربي الذي تقوده السعودية على أماكن تجمعاتهم في عدد من مناطق مديرية “عسيلان” التابعة لمحافظة “شبوة” شرقي اليمن.

وذكر مصدر  محلي من  “عسيلان”، أن “سلسة غارات بدأت منذ ليل أول أمس،  وما تزال  مستمرة حتى اللحظة على نحو متقطع،  شاركت فيها طائرات الأباتشي لأول مرة ، استهدف تجمعات ومواقع لمسلحي الحوثي وصالح في مناطق (مفرق الحمى) الذي يقع على تقاطع الطرق المؤدية لمديريتي (بيحان)، و(عسيلان) النفطية ، وكذا مقراتهم في منطقة (عينة) التي يقع بها مخازن الأسلحة والتموين التابعة لهم”.

وتعد مديريتا “عسيلان”، و”بيحان” شمالي “عتق” المركز الإداري لمحافظة شبوة، وآخر المناطق التي ما زال مسلحو الحوثي و”صالح” يسيطرون عليها بعد بدئهم الإنسحاب من معظم مناطق المحافظة المذكورة في الـ15 من  شهر أغسطس/آب الجاري.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: