القسام والسرايا: لن نتهاون في ملاحقة مرتكبي التفجيرات القذرة

أكدت كتائب الشهيد عز الدين القسام وسرايا القدس أنهما لن تتهاونا في ملاحقة الأيادي الآثمة، التي استهدفت مركبات المجاهدين .

وقالت الكتائب والسرايا في بيان مشترك لهما حول استهداف مركبات المجاهدين بمدينة غزة: “إن هذه الأفعال القذرة لن تثنينا عن دورنا وواجبنا المقدّس في حماية شعبنا والدفاع عن أرضنا والإعداد لمواجهة عدونا، فبوصلتنا نحو العدو، ولن يظفر المتربصون سوى بالخيبة والعار”.

وأضاف البيان المشترك أن هذه الأفعال الإجرامية تحمل عنواناً واحداً، وهو التساوق مع الاحتلال وخدمة أهدافه، وأن الأدوات المأجورة المنفّذة تضع نفسها في مربع الخيانة.

وأوضح أن بعض الأيادي الآثمة الغادرة، تحاول النيل من المقاومة في محاولات يائسة بائسة، في الوقت الذي يعيش فيه شعبنا الفلسطيني المجاهد الذكرى الأولى للحرب الصهيونية الغاشمة على قطاع غزة، وذكرى الملحمة البطولية العظيمة التي خاضتها المقاومة الفلسطينية ضد هذا العدوان الهمجي.

وخُتِم البيان المشترك بقول الله تعالى “{فأمّا الزّبد فيذهب جفاءً وأمّا ما ينفع النّاس فيمكث في الأرض}”.

يذكر أن مجهولين أقدموا صباح اليوم الأحد على تفجير مركبات لمجاهدين وقيادات من كتائب القسام وسرايا القدس، والتي لم تسفر عن إصابات.

عن صلاح أبو ستة

افحص أيضاً

“تل أبيب” تكشف عن أول تعاون أمني مع الإمارات

أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي أن هيئة الاستخبارات تمكّنت من إحباط هجوم خطط له تنظيم “داعش”، …

اترك رد

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: