الشرطة الفلسطينية تفض اشتباك بين عناصر فتح أثناء الانتخابات بخانيونس

قامت الشرطة الفلسطينية بفض  اشتباكا بين مؤيدين للقيادي المفصول من فتح محمد دحلان وآخرين مؤيدين لرئيسها محمود عباس ، أثناء إجراء الانتخابات الداخلية للحركة في صالة الملكات شرق خانيونس جنوب قطاع غزة.وصول فتح للمهرجان2

وأوضح مراسلنا أن أحدهم اعتدى على القيادي ابراهيم أبو النجا من خلال رفع “خنجر” على رقبته ، قبل ان يتم طرده من الصالة.

وأشار إلى الغاء المؤتمر الثاني لمنطقة الشهيد ناجي أبو لحية والذي يتم من خلال انتخاب 9 أعضاء .

ويبلغ عدد المقترعين 200 ، لاختيار 9 ممثلين من بين 29 مرشحا للمؤتمر ، وعلما أن اقليم الشرقية مكونة من 10 مناطق.

وتبين  أن طرد أبو النجا يعود إلى المماطلة في جلب استحقاقات أعضاء قيادة المناطق ، والتفريط بحقوق الشباب بعد وعود دون تنفيذها ، منع استحداث مناطق جديدة في اقليم الشرقية.

وأشار المصدر إلى وجود مناصرين لتيارين متناحرين في فتح (دحلان وعباس) تسببوا بالاشتباك وتعطيل المؤتمر.

يشار إلى أن قيادة فتح ألغت الاحتفال بذكرى وفاة الرئيس ياسر عرفات الشهر الماضي على إثر خلافات بين تياري دحلان وعباس وصلت إلى حد تفجير بيوت عدد من قيادات فتح في غزة.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: