السلطة توافق على وقف التوجه للجنايات مقابل تجميد الاستيطان

كشف موقع “والا” العبري، أن السلطة الفلسطينية لن تتجه إلى الجنايات الدولية بصورة أكبر، حال وافقت إسرائيل على تجميد عباسالاستيطان.

ونقل الموقع عن مسئول فلسطيني قوله: “إن السلطة الفلسطينية تدرس سبح القضية المرفوعة ضد اسرائيل بمحكمة الجنايات الدولية في لاهاي، والذي أثار تخوفًا اسرائيليًا من الملاحقة الدولية لقيادتها”.

كما أكد أن السلطة الفلسطينية ستطرح الأمر على الخارجية الأمريكية، في حين لم يصدر تصريحًا رسميًا من السلطة الفلسطينية حول ما ذكره موقع “والا”.

وكانت القيادة الفلسطينية تقدمت منذ بداية العام، بطلبٍ رسمي لمحكمة الجنايات الدولية بجرائم حرب ارتكبها اسرائيل في الضفة الغربية وقطاع غزة خلال العامين الماضين

كما بدأت المحكمة الدولية بفتح تحقيق أولي في القضية، ما أظهر ردة فعل جنونية من قبل اسرائيل دفعتها للحديث عن إمكانية دفع بعض الدول لإلغاء دعمها للمحكمة الدولية، والاستنجاد بوزير الخارجية الأمريكي جون كيري الذي يعتبر من أصدقاء رئيس المحكمة الدولية.

وكانت السلطة الفلسطينية وحركة حماس رحبت بطلب المحكمة التقصي حول جرائم حرب قامت بها اسرائيل في الأراضي الفلسطينية.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: