الحمد الله: تمكين الحكومة بغزة معيار جدية اتفاق المصالحة

أكد رئيس الوزراء رامي الحمد الله، أن تمكين الحكومة في قطاع غزة وتسليمها للمهام كافة هو معيار الجدية في تطبيق اتفاق القاهرة.

وقال الحمد الله: إننا كلما أسرعنا في إنجاز وحل ملفات المصالحة، تمكنا أكثر من الوفاء بالتزاماتنا في النهوض بغزة وتعزيز جبهتنا الداخلية للتصدي للاحتلال الإسرائيلي.

ودعا المجتمع الدولي للوقوف عند مسؤولياته ورفع الحصار عن قطاع غزة وإنقاذه من الكارثة الإنسانية.

جاء ذلك خلال كلمته في الاحتفال بالعيد الوطني لليابان، اليوم الاثنين برام الله، بحضور ممثل اليابان لدى فلسطين تاكيشي اوكوبو، وعدد من الوزراء والسفراء والقناصل وممثلي الدول، والشخصيات الرسمية والاعتبارية.

كما ثمن الحمد الله الدور التاريخي الهام الذي لعبته اليابان وشعبها الصديق على كافة المستويات لدعم نضالات شعبنا من أجل الحرية والاستقلال والخلاص من الاحتلال ووضع أسس الدولة وتطوير بناها.

وتمنى الحمد الله أن يتوج كل ذلك الدعم بالاعتراف الكامل بدولة فلسطين، انتصارا لمعاناة شعبها وإعمالا لحقوقهم غير القابلة للتصرف.

ودعا دول العالم لإنهاء معاناة شعبنا المستمرة منذ عقود طويلة وتمكينه من تقرير مصيره وإقامة دولته المستقلة كاملة السيادة على حدود عام 1967، وغزة والأغوار في قلبها، والقدس الشرقية عاصمتها.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: