الحكومة تطالب قمة الكويت بمواقف عملية

قمة الكويت

رحبت الحكومة الفلسطينية بموقف القمة العربية الأفريقية المشتركة الثالثة والمنعقدة في الكويت، والذي أدانت فيه الحصار البري والبحري المفروض على قطاع غزة، ودعوتها لفتح المعابر بما يسمح بحرية الحركة للأشخاص والبضائع.

وقالت الحكومة على لسان الناطق باسمها إيهاب الغصين: “إن مواقف قادة وزعماء الدول العربية والافريقية تجاه جرائم الاحتلال المختلفة من استمرار الاستيطان والانتهاكات العنصرية للمقدسات الاسلامية والمسيحية في مدينة القدس وبناء جداء الفصل العنصري مواقف إيجابية لكنها بحاجة لقرارات عملية لوقف الجرائم ولجم الاحتلال”.

وطالبت الحكومة لاعتماد خطوات عملية لرفع الحصار عن قطاع غزة وفتح المعابر وعلى رأسها معبر رفح، وأن لا تبقى هذه المواقف شعارات دون تطبيق على الأرض.

وعبّر الغصين عن خيبة أمل الشعب الفلسطيني من استمرار دعم الزعماء العرب لمبادرة السلام العربية والمفاوضات مع المحتل رغم تعنت الاحتلال الواضح وضربه بعرض الحائط بالمبادرة، واستمرار جرائمه ضد الشعب الفلسطيني الأعزل، بالاضافة لعدم وجود خطوات عملية لدعم حقوق الشعب الفلسطيني وحمايته من المحتل.

يذكر أن قادة وزعمار الدول العربية والأفريقية خلال مشاركتهم في مؤتمر اقتصادي في الكويت أدانوا جرائم الاحتلال بحق الشعب الفلسطيني وطالبوا بفك الحصار عن قطاع غزة.

اترك رد

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: